برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفيةبرنامج الاتحاد الأوروبي
المشترك للتنمية الريفية

برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية

العنوان

مبادرة برنامج الاتحاد الأوروبي المشترك للتنمية الريفية فى إطار برنامج الجوار الأوروبي للتنمية الزراعية والريفية فى مصر

الدولة المنتفعة جمهورية مصر العربية
المؤسسات المضيفة وزارة التعاون الدولى
بند الميزانية التعاون المالى للجوار والشركة الأوروبية مع دول البحر الأبيض المتوسط
التكلفة الإجمالية 38 مليون يورو إجمالى التكلفة التقديرية = 27 مليون يورو مساهمة الاتحاد الأوروبي إلى وزارة الشئون الخارجية والتعاون الدولى وبرنامج الأمم المتحدة الإنمائى + 11 مليون يورو تمويل مشترك موازى من وزارة الشئون الخارجية والتعاون الدولى الإيطالية
أسلوب المعونة/نموذج الإدارة

منهج البرنامج: إدارة مركزية

  • سيُنفذ مكون التنمية الريفية من خلال إدارة مركزية غير مباشرة مع التعاون الإيطالى/وزارة الشئون الخارجية والتعاون الدولى.
  • سيُنفذ مكون برنامج نزع الألغام من خلال إدارة مشتركة مع برنامج الأمم المتحدة الإنمائى.
المدة 58
شهر
بدءً من ديسمبر عام 2014

الأثر المتوقع

الهدف العام هو تحسين نوعية حياة سكان المناطق الريفية فى ثلاث محافظات فى مصر (مطروح والمنيا والفيوم)، مع التركيز على الإدارة المستدامة للموارد فى تلك المناطق من خلال الأهداف المحددة التالية

  • زيادة الإنتاج الزراعى المستدام من خلال إدارة الموارد المائية على نحو أكثر فعالية وتطبيق الممارسات الزراعية الجيدة.
  • تحسين سبل المعيشة الريفية من خلال تشجيع الأنشطة المدرة للدخل (زراعية وغير زراعية) والاستخدام الأفضل للموارد المحلية.

النتائج المتوقعة فى محافظات مطروح والمنيا والفيوم

  • أن يتم تحسين الإنتاج الزراعى ودخل المجتمعات المستهدفة من خلال إدخال الممارسات الزراعية الجيدة (GAPs) ونشرها.
  • أن يتم تحسين القدرات المؤسسية والفنية للمجتمعات الريفية.

أن يتم الترويج للتعاونيات الزراعية والجمعيات التعاونية مع التركيز على المرأة من أجل تقديم خدمات فعالة للمزارعين وغير المزارعين.

النتائج المتوقعة فى محافظتى المنيا والفيوم:

  • أن يتم تحسين البنية التحتية للرى وزيادة كفاءته من خلال إعادة تأهيل خط الرى وتقليل فاقد المياه والاستغلال الأمثل للمياه.

النتائج المتوقعة فى محافظة مطروح:

    • أن يتم استصلاح و/ أو بناء أنظمة حصاد المياه.
    أن يتم تحسين توافر المراعى، وتحسن تربية السلاسلات المحلية للغنم وأن يتم الترويج لمنتجات المؤشرات الجغرافية.

النتائج المتوقعة فى محافظة الفيوم:

    • أن يتم تشكيل مجموعات عمل محلية، ويتم تعزيز المواقع الأثرية وأن يتم إنشاء مرافق للسياحة البيئية.
    • أن يتم تدريب الجهات المستفيدة والمفاعلة النهائية للبرنامج فى القطاعات الزراعية وغير الزراعية (مثل السياحة البيئية والحرف اليدوية)

أين نعمل؟

    • تم تجهيز المكتب الرئيسى لوحدة إدارة البرنامج فى القاهرة.
    • سيكون هناك ثلاثة مكاتب فرعية لإدارة البرنامج فى كل من المحافظات المستهدفة (مطروح والمنيا والفيوم) لضمان التنفيذ السليم والإشراف على الأنشطة التشغيلية للبرنامج على المستوى المحلى.

دور المكاتب الإقليمية الثلاثة مهم للغاية لضمان سلامة تنفيذ الأنشطة التشغيلية والإشراف عليهم على المستوى المحلى.

strategy-graph-1

إدارة البرنامج

يستند البرنامج على نهج إدارة غير مركزية، على أنه سيتم تنفيذه من خلال إدارة مركزية بصورة غير مباشرة مع التعاون الإيطالى (المديرية العامة للتعاون الإنمائى، وزارة الشئون الخارجية، إيطاليا) من خلال اتفاقية تفويض مع المفوضية الأوروبية (الاتحاد الأوروبي، وفد الاتحاد الأوروبي إلى القاهرة). وتضمن وحدة إدارة البرنامج المركزية ومقرها القاهرة الإدارة الفنية والإدارية للبرنامج، إلى جانب ثلاث وحدات إقليمية لإدارة البرنامج مقرها فى كل محافظة من محافظات التدخل. وتتولى وحدة إدارة البرنامج المركزية مسؤولية ضمان التنفيذ الصحيح لجميع الأنشطة التشغيلية للبرنامج والتأكد من التنسيق والمشاركة الكاملة مع جميع الجهات المعنية والتوفيق بين جميع الأنشطة التشغيلية للبرنامج. وتعمل وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى كالشريك الرئيسى من الجانب المصرى وتتولى تيسير العلاقات بين وحدة إدارة البرنامج والجهات المعنية الأخرى وتنسيقها.كما ستتشكل لجنة تسيير تتمتع بصلاحيات كاملة ومسئولة عن التنسيق والتوجيه العام للبرنامج وسوف تترأسها وزارة التخطيط والتعاون الدولى، وتشكل لجنة محلية فى كل محافظة (مطروح، والمنيا، والفيوم) (ممثلين عن المحافظات والمجتمعات المحلية) لضمان التنسيق السليم بين الجهات الفاعلة المحلية.  

infograph-ftw-1